Abo Zaid @abozaid

2016-06-04 21:08:36 للعموم

عذرا مكيافيللي

عذرا مكيافيللي
عندما بحثت عن كتابك الامير في المكتبات الحكومية قال لي مدير المكتبة وهو انسان يمتلك الاخلاق العالية يرتدي نظارات كبيرة ولكنها متناسقة مع جسمه البدين ووجهه المدور الابيض وملامحه البشوشة ولأنني في مرحلة الدراسة الاعدادية في الثمانينات كنت كثير التردد على المكتبة العامة التي تحاذي مدرستي فقد كسب ثقتي دون ان اعلم ذلك فلما سألته عن الكتاب قال لي بعبارة صريحة:لقد تم سحبه من المكتبات الحكومية وفق كتاب رسمي تضمن مجموعة من الكتب الاخرى ولكن شاء القدر ان اعثر عليه في مكتبة خاصة في شارع السعدون ببغداد انتشرت كتبها على الرصيف..المهم ان مكيافيللي اختلفوا في النظر اليه ما بين ساخط وراض وقليل منهم المنصف,انا لا اريد التحدث عن ذلك الا انني اريد ان اذكر انه لم يقل ان على الساسة سرقة ثروات الشعب دون تقديم اعمال نافعة للمجتمع, ولم يقل اذا نضبت ثروات البلد من جراء السرقة عليكم بحلب الفقراء ومص عظامهم الى اخر ذرة ثم تلجأوا الى فخ القروض الخارجية التي تكبل مستقبل الشعوب..عذرا مكيافللي فحكومتنا تجاوزت وصاياك ويا ليتها اخذت بها واكتفت.فلا تبتئس ما دامت السياسة في بلدي لاتعرف ذرة انسانية.نصيحة اقولها لهم وانا لست منتم الى اي طرف سياسي :كونوا بشراً ان لم يكن لكم دين ولا اخلاق.وعلى الحكومات في العالم اخذ الاعتبار.
تحميل ..