نور الدين مجدي @nour_eldeen_magdy

2016-07-04 13:43:19 للعموم

لم يكن يعلم .. إنه الأن يعلم !!

تعالي فالنصنع معاً بعض الذكريات .. ذكريات لا تنسى ..
سنتمنى لو اننا نستطيع أن نفعل لاحقاً!
ولكن بعد أن يُنضب الندم عقولنا في تمني أنها لم تكن من الأساس !
لم يكن يعرف .، ولكنه الأن يعرف !!
أخبرته أنه ذكي .. وأنه يستحق مكانة أفضل .. حال أفضل !
- لماذا لم تسافر ؟!
كطفل ذو ٣ سنوات لا يستطيع تهجئة حروف اسمه أجابها
- لا اعرف ماذا يمكن ان أفعل هناك !
نظرت له نظرة تقول فيها بملئ عينيها العسليتين يالك من أحمق !
أخبرته عن فراغها القاتل الدائم ،، وأخبرها عن غرقه في الدراسة !
أخبرته عن لعبها ومرحها ، وأخبرها عن يأسه واكتئابه !
كانت تحدثه عن الحياة ، كانت هي الحياة ،، كان يحدثها عن الحيرة والموت ،، كان هو الموت !
الوحدة سخيفة بلا شك .. والأسخف منها أن تكون بعد أنس !
لم يكن يعلم .. إنه الأن يعلم !!
بدا الأمر في بدايته وكأنه يسقط في منحدر ..
لن تستطيع أن تمنع نفسك من السقوط إذا ما كنت في وسط المنحدر .. هل تستطيع ؟!
كان يجب أن يكون لهذا المنحدر قاع .. الأن هو في القاع .. لكنه لا يعلم ذلك بعد !
لم يعد يعرف !!
"
أنت تحبها .. أنت تعرف ذلك جيداً
فأنت لا تستطيع أن تخرجها من رأسك
ربما هو فقط سوء تفاهم
ربما هو فقط رغبة في الإمتلاك والسيطرة
إن حصلت عليها أكون قد انتصرت
انتصرت عليهم جميعاً
ولكني أكون قد خسرت نفسي في ذات الوقت
ياله من اختيار
لكنك لن تفعل .. لا تستطيع أن تخسر نفسك
أخيراً وجدت دليل على أني أحب نفسي
يالها من فرحة ناقصة
لقد انهزمت ولكني عرفت نفسي
وجدتها وحيدة عارية ترتعد كقطة خائفة
نفسي ذلك الحيوان الأليف الخائف أحياناً
نفسي ذلك الوحش الغادر الحبيس أحياناً أخرى
استطيع أن أراكِ الأن .. ولن أدعك
يجب أن أتعايش مع تلك الحالة
يجب ! .. كم أكره تلك الكلمة !!
"
كان بإمكانه أن يكون أي شئ يريده ..لكنه لم يفعل !!
كان بإمكانه أن يعيش .. لكنه أصر على أن لا شئ يستحق أن نعيش من أجله !!
كان بإمكانه أن يختار الحب .. لكنه اختار الصواب بدلاً من ذلك !
الحب يُجلب الألم في النهاية .. ربما نهايته هو !
ربما يكون في يديك أن تكون تعيساً او راضياً
ربما تكون حالتك النفسية هي قرارك
ولكنك لن تستطيع أن تغير من الواقع شئ !
تحميل ..