نور الدين مجدي @nour_eldeen_magdy

2016-08-06 09:33:31 للعموم

أثر الفراشة

كعادتها كانت كل صباح تتمشى في حديقة منزلها النائي، تتمشي في دوائر حول مركز وهمي. تحرك قدميها لتثبت تركيزها على خيالاتها نصف الواعية وكأنها تتولد من أثر الدوران، كان ذلك عندما لمحت فراشة تلمع تحت الشمس، اندفع تحت جلدها رغبة عميقة في الإمساك بها، استحواذها، تملكها، سوف تصنع لها صندوق زجاجي، سوف تريها لأمها وأخوها الكبير وزميلاتها في مدرستها البعيدة عندما يبدأ العام الدراسي الجديد، أو ربما تتصور معها لتضعها في الفيسبوك أو في برواز على رف مكتبتها. لكن نكزها ذلك السؤال: ماذا لو كانت مثلها؟! ماذا لو كان كل ما حولها ليس إلا صندوق كبير؟!
فتركتها وعادت تدور..
تحميل ..